العلوم الروحانية و الكشف الروحاني

العلوم الروحانية

سوف نتكلم اليوم عن موضوع العلوم الروحانية ومايليه
اما بعد
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذى عزت كلمته . وسرت فى الكون مشيئته . والصلاة والسلام على سيد الانبياء والمرسلين . سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين .
أما بعد
أن أسرار الحروف وما أشبهها من العلوم الروحانية الأخرى لايجنى جناها الاالصابرون . وان الصابرين هم الاصفياء المتقون – فمن أنس منكم ذلك فى نفسه يا أخوانى فليقدم والله معنا وهو حسبنا – ومن لم يأنس ذلك من نفسه وكان ذا عاطفة وخشوع فليستغفر الله يجد الله غفورا رحيما – وليتفضل فأننا نرحب به – ومن عزت عليه نفسه وغرته شهواته فلا حاجة له بنا ولاحاجة لنا به –
( كلا نا غنى عن أخيه حياته ونحن اذا متنا أشد تفانيا )

 

العلوم الروحانية

 

أسرار الحروف

 

علم أسرار الحروف من العلوم الالهية ألتى أفاضها الله على العارفين بأمور دينهم القانتين لربهم لأنه العلم لا يصل اليه من الناس ولايدرك حقيقته الا المؤمنون الاصفياء – والعلماء الاتقياء –
( العلم بالحرف سر الله يدركه من كان بالكشف والتحقيق متصفا )
قال الامام على بن أبى طالب كرم الله وجهه / علم الحرف من العلم المخزون لا يعرفه الا العلماء الربانيون –
وسأل رجل الحسن البصرى عن معنى ( كهيعص ) فقال لو فسرتها لمشيت على الماء و طرت فى الهواء –
ان هذا العلم لايمكن التصريح بكل أسراره لعدم الافهام المستنيرة بنور الهداية المستضيئة بمشكاة اليقين – فمن أنس منكم أيها الاخوان البررة فى نفسه الصون والعفاف وعدم التجاهر والتفاخر بتلك الاسرار وما قد يفيضه الله عليه من روحانيتها وقد سيتها فليثابر معنا – ومن غلبته نفسه فليعرض عنا فكلا نا غنى عن أخيه حياته – ذلك عهد بينى وبينكم وذلك خير وأبقى –
وأعلموا
أن من لعب وهزل رجع بخيبة الامل
انه سر الله عز وجل لاينبغى أن يبدوا للعامة من أهل الشهوة الحيوانية – والخطرات الشيطانية فأنه يكون لفتنتهم وهلاكهم – فقد بلغنا عن أبن عباس رضى الله عنهما أنه قال ( يارسول الله أأحدث الناس بكل ما أسمع ) ( قال نعم الا أن تحدث بحديث لايبلغ عقول القوم ذلك الحديث فيكون على بعضهم فتنه )
وملخص الكلام

 

أسرار الحروف

انه على الذين يريدون أن يتلقوا علومنا أن يطهروا قلوبهم من كل مكروه
فلايحقدون ولا يحسدون ولايستهزئون – وليواظبوا على أداء الصلاة فانها جماع كل خير –
وسترون ان شاء الله فى تلك الاسرار ما يكون عونا لكم على صلاح أموركم فى دنياكم وفى اخراكم –
من ذاق عرف ومن عرف اغترف ومن حرم انحرف و أنجرف
ان الذين ينكرون أسرار الحروف طائفة جهلاء لم يذوقوا للعلم طعما فلا تماروهم ولاتجادلوهم واضربوا بأقوالهم عرض من الحائط ان لم تستطيعوا ان تهدوهم –
بينوا لهم ان سر الله فى الحروف لايدركه الا الاصفياء الذين رضى الله عنهم ورضوا عنه –
وقولوا للمنكرين ان للحروف أسرار ظاهرة لكل فرد من الامة لايستطيع أن ينكرها أحد – وذلك واضح فى مثل الموعظة الحسنة من الكلام تؤثر فى كثيرين وتبكيهم أليس ذلك من الاسرار الظاهرة من الحروف ؟
أماسمعتم كلمات مضحكه فأضحكتكم أليس ذلك من سر الحروف ؟
ألم تسمعوا كلمات التبجيل و الاطراء فتحل فى قلوبكم بردا وسلاما وبالعكس كلمات السب والشتم والاهانة ؟
ان الكون كله معمور بالانسان ولم يوجد ذلك الانسان الشريف الا بعقد بين الزوجين وما ذلك العقد الا ألفاظ وكلمات من الحروف تسمى ايجابا وقبولا – أليس هذا من أسرار الحروف التى لو تأملتم لوجد تموها جلة ظاهرة فى قوله تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا اليها وجعل بينكم مودة ورحمة ) صدق الله العظيم
لم يجعل لكم سبحانه هذه الازواج التى سكنتم اليها وعمر بها الكون الا بذلك العقد الزوجى –
ألم تشعروا بأرتياح النفس و طمأنينتها عند سماع مثل هذه الكلمات – نعيم – وفاق – مكارم أخلاق – تقوى الله – ؟
وهلا تنقبض نفوسكم لسماع مثل هذه الالفاظ – بؤس – شقاء – جحيم – فتنة – هلاك – أليس ذلك من السر المودع فى الكلمات المذكورة ؟؟؟
بلى ؟
ان الحيوانات انفسها قد توحس فتسير للأمام – وترجع للوراء –
وتقف عن السير بألفاظ معروفة للجميع – أليس ذلك من أسرار الحروف التى عرفها جميع الناس ؟؟؟
لم يبقى الا الاسرار الخفية التى نحن بصددها فأسمعوا و أفهموا

About the author: admin

Related Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

x Logo: ShieldPRO
This Site Is Protected By
ShieldPRO